مسلمو إندونيسيا يقفون إلى جانب سوريا
وقعت هيئة الإغاثة الإنسانية IHH اتفاقية تعاون مع مؤسسة أكسي جبات تانغوب ACT الخيرية في أندونيسيا يتم بموجبها تحويل مبلغ 610 ألف دولار لدعم نشاط الهيئة في سوريا ورفع معاناة الشعب السوري.
أندونيسيا, سوريا 03.01.2017

يقضي المهجّرون من حلب والمقيمون في المخيمات السورية حياتهم في برد الشتاء القارس، ويعانون شظف العيش. وما زال ضحايا الحرب في سوريا من نازحين ومشردين وأيتام في أمس الحاجة لمن يغيثهم. وتستمر هيئة الإغاثة في عملها لتكون وسيلة خير لمد يد المساعدة للمظلومين. 

في هذا الإطار، وسعياً لتخفيف المعاناة عن المظلومين السوريين ولو بعض الشيء، وقعت هيئة الإغاثة الإنسانية IHH مع مؤسسة أكسي جبات تانغوب ACT الخيرية اتفاقيتين تشملان تلبية احتياجات المخابز العاملة في سوريا وإنشاء المزيد منها إضافة إلى إنشاء المخيمات.

6f5a3837.jpg

مساعدة لسورية بمبلغ 450 ألف دولار

الاتفاقية الأولى وقع عليها في المركز العام لهيئة الإغاثة الإنسانية IHH إذ قام الأمين العام لهيئة الإغاثة IHH والأمين العام لمؤسسة أكسي جبات تانغوب ACT وسيوهَمايدي سيكور بالتوقيع على الاتفاقية التي تقضي بتقديم مبلغ 450 ألف دولار وتضمن مشاركة IHH في تقديم الخبز على اللاجئين السوريين في المنطقة طوال 6 أشهر. ووفق ذلك فسيتم توفير 40 ألف رغيف خبز يومياً لتأمين احتياجات ريف حلب وما حولها عبر أفران IHH المتواجدة في كيليس.

6f5a3867.jpg

الاتفاقية الثانية مع ACT 

وعلى ضوء الاتفاقية الثانية مع المؤسسة ذاتها سيتم تأمين إقامة 100 كرفان بكامل تجهيزاته وتأمين اللوازم المطلوبة لذلك في إدلب.ويبلغ مقدار التبرعات في الاتفاقية الثاينة 160 ألف دولار.

 whatsapp-image-2017-01-03-at-11.19.46.jpeg

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
"إسرائيل لا تفهم إلا بالقوة!"
"إسرائيل لا تفهم إلا بالقوة!"
احتشد أعضاء المنظمات غير الحكومية تحت قيادة هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات IHH أمام القنصلية العامة لإسرائيل في إسطنبول احتجاجاً على اقتحام المسجد الأقصى، رافعين شعار "إسرائيل لا تفهم إلا القوة!"
ليست مزحة إنها إبادة جماعية
ليست مزحة إنها إبادة جماعية
أنشئت منصة تركستان الشرقية ليكون العالم على بينة من المظالم التي تحصل في تركستان الشرقية، وبدأت بنشر البيانات الصحفية في كافة أنحاء تركيا، وخاصة في إسطنبول. وقد حملت البيانات التي تدعمها أكثر من 200 منظمة غير حكومية من 34 دولة؛ مناشدات لإغلاق معسكرات الاعتقال.
القدس تحت الاحتلال!
القدس تحت الاحتلال!
في العديد من المدن التركية، وفي مقدمتها إسطنبول، انطلقت بعد صلاة الجمعة احتجاجات مناهضة للممارسات الإسرائيلية الجائرة. وفي إسطنبول، عقدت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (IHH) وجمعية المظلوم (MAZLUM-DER) وجمعية الحر (ÖZGÜR-DER) وجمعية حقوق اللاجئين الدولية (UMHD) مؤتمراً صحفياً مشتركاً.