مساعدات اللاجئين العراقيين :
تقوم هيئة الإغاثة و المساعدات الإنسانية بمساعدة ضحايا الإحتلال الأمريكي للعراق، و التركمانيين الموجودين في شمال العراق. فهي تقدم الغذاء و الكساء لما يقارب 8 آلف من الأرامل و الأيتام و الضحايا.
العراق, الشرق الأوسط 27.04.2010

احتلت أمريكا العراق تحت ذريعة إحلال نظام ديموقراطي و تنظيفها من أسلحة الدمار الشامل، إلا أنه و رغم مرور 7 سنوات على هذا الإحتلال فالوضع في العراق يزداد سوءا و لا يمت للإستقرار بصلة.

أصبح العراقيون يعانون من الفقر، و اضطر العديد منهم إلى ترك بيوته ليصبحوا لاجئين، و لم تلتئم بعد جروح الأيتام و الأرامل الذين شردتهم الحرب.

ووفقا لتقارير مفوضية شؤون اللاجئين لنيسان 2008، فقد نزح ما يقارب 4.7 مليون عراقي من مناطقهم، أي ما يعادل نسبة 16% من أهل العراق. فر مليونين منهم إلى أراضي الدول المجاورة، أما اللذين بقوا في العراق، فقد نزحوا إلى مناطق أكثر أمنا، خاصة شمال العراق.

و تحرص الهيئة على إرسال المساعدات الغذائية و الكساء لهؤلاء اللاجئين اللذين يقدموان الإمتنان و التقدير للشعب التركي الذي يحرص على دعمهم و مساندتهم.

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
أطلقت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH حملة مساعدات طارئة بعنوان "كن أملاً لغزة"، من أجل الفلسطينيين الذي باتوا في حاجة إلى المساعدات نتيجة الاعتداءات المتزايدة على فلسطين. وإلى جانب المساعدات الطارئة، تم توفير احتياجات الفلسطينيين الأخرى من المأوى والغذاء والدواء والمواد الصحية والوقود.
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
- هيئة الإغاثة الإنسانية IHH تستمر في تضمين جراحات المعاناة الإنسانية في سوريا. - حصيلة عشرة أعوام من المساعدات الإنسانية الحياتية المستمرة في سوريا.
مساعدات تركية للروهينغا
مساعدات تركية للروهينغا
سلمت هيئة الإغاثة الإنسانية IHH طرود غذائية ومساعدات شتوية لحوالي 45 ألف لاجئ من أراكان في إقليم كوكس بازار في بنغلاديش.