الأقصى في خطر
لأن المسجد الأقصى محتل فهو في خطر، وإذا ظل محتلاً فسيبقى في خطر، ولن يزول عنه هذا الخطر إلا إذا زال عنه الاحتلال الإسرائيلي
27.06.2011
  1. لأن المسجد الأقصى محتل فهو في خطر، وإذا ظل محتلاً فسيبقى في خطر، ولن يزول عنه هذا الخطر إلا إذا زال عنه الاحتلال الإسرائيلي.
  2. ولأن القدس التي تحتضن المسجد الأقصى محتلة فهي في خطر، ولا يمكن الفصل بين الخطر الذي يحاصر المسجد الأقصى اليوم وبين الخطر الذي يحاصر القدس، حيث أن هذا الخطر واحد ومصدره واحد وهو الاحتلال الإسرائيلي، والهدف الأخير في حسابات هذا الاحتلال لا يكتمل إلا إذا قام بتهويد القدس وبناء هيكل أسطوري على حساب المسجد الأقصى.
  3. لذلك يقول دافيد بن غوريون أحد قادة المشروع الصهيوني التاريخيين الذي ساهم بوضع استراتيجيات الاحتلال الإسرائيلي يقول: ((لا قيمة لإسرائيل بدون القدس ولا قيمة للقدس بدون الهيكل)).
  4. وإن تهويد القدس يعني في حسابات الاحتلال الإسرائيلي الاستفراد بالمسجد الأقصى، وان الاستفراد بالمسجد الأقصى هو مقدمة ضرورية في حسابات الاحتلال الإسرائيلي للسيطرة المطلقة عليه، وإلغاء أية سيادة إسلامية عليه، ثم بناء هيكل أسطوري على حسابه.
  5. وحتى لا نـُخدع علينا أن نعلم أن بناء هيكل أسطوري على حساب المسجد الأقصى هو محل إجماع عند المحافظين الجدد في أمريكا أو من يُعرفون باسم \"البروتستانت الصهيونيين\" فهم يؤمنون أن هدم المسجد الأقصى ثم بناء هيكل أسطوري يعني التعجيل بوقوع معركة \"هار مجدون\".
  6. المسجد الأقصى يواجه عداء من قبل المشروع الصهيوني، ويواجه عداء آخر من قبل المحافظين الجدد، وهو بذلك بين فكي كماشة، وهذا ما يضاعف الخطر عليه يوما بعد يوم.
  7. وحتى لا نـُخدع علينا أن نعلم أن الذي يواصل الاعتداء على المسجد الأقصى اليوم هو ليس كما يـُقال مجرد عدد قليل من المتطرفين اليهود، بل الذي يواصل هذا الاعتداء هي نفس المؤسسة الإسرائيلية الرسمية المحتلة، ومن بعض فظائع أعمالها:
  • هي التي لا تزال تحتل القدس حتى الآن وهي التي لا تزال تحتل المسجد الأقصى حتى الآن، وهي التي تخطط وتـُنفذ كل أساليب تدميرية تهدف إلى تهويد القدس ووضع اليد الاحتلالية على أرضها وبيوتها ومقدساتها ومؤسساتها.
  • وهي التي تخطط وتنفذ كل مظاهر الاعتداءات على المسجد الأقصى، وعلى سبيل المثال هي التي تشرف على حفر الأنفاق تحت المسجد الأقصى منذ عام 1967م حتى الآن، لدرجة أنها أقامت شبكة أنفاق تحت المسجد الأقصى.
  • قامت بتدمير حارة المغاربة بتاريخ 1967/06/11، كمقدمة لإقامة ما سموه كذباً باسم \"ساحة المبكى\" وكمقدمة لمصادرة مكشوفة لحائط البراق أحد أجزاء المسجد الأقصى وفرض اسم كذاب عليه وهو حائط المبكى.
  • عملت على مصادرة مفاتيح باب المغاربة أحد أبواب المسجد الأقصى والسيطرة على هذا الباب بالكامل منذ عام 1967م كمقدمة لبداية السيطرة على كل المسجد الأقصى.
  • وهي التي سيطرت فيما بعد على كل أبواب المسجد الأقصى، وباتت تفرض جنودها في الليل والنهار عند كل باب من هذه الأبواب، وقامت على أن تـُدخل من تشاء إلى المسجد الأقصى وتمنع من تشاء من دخول المسجد الأقصى، وكأن المسجد الأقصى ملك شخصي لها.
  • تمادت بعدائها بعد سيطرتها على كل أبواب المسجد الأقصى، وها هي اليوم تفرض سيطرتها بالكامل على كل ما يدور في المسجد الأقصى يومياً، لدرجة أنها باتت تمنع إدخال مواد أعمار ضرورية إلى المسجد الأقصى، ولدرجة أنها باتت تمنع إدخال إفطار الصائمين إلى المسجد الأقصى، وما فتأت تعتقل بعض الدعاة الذين يلقون مواعظهم في المسجد الأقصى، وباتت تعتقل بعض المصلين بتهمة أنهم يصلون قريبا من باب المغاربة.
  • وهي التي أوقعت أكثر من مجزرة في المسجد الأقصى كان آخرها في بدايات عام 2007م.
  • أقامت كنيساً يهودياً في الأنفاق الواقعة تحت المسجد الأقصى.
  • وأقامت متحفاً إسرائيلياً في الأنفاق الواقعة تحت المسجد الأقصى.
  • وهي التي سيطرت على المدرسة التنكزية أحدى أبنية المسجد الأقصى بعد عام 1967م، ثم حّولت مصلاها الذي هو أحد مصليات المسجد الأقصى حولته إلى كنيس يهودي.
  • نصبت الكثير من الكاميرات العلنية أو السرية عند كل باب من أبواب المسجد الأقصى وباتت ترصد كل حركات أهلنا في داخل المسجد.
  • وهي التي لا تزال تقتحم المسجد الأقصى يومياً بواسطة مخابراتها وجنودها ومجنداتها وقواتها الخاصة وباتت هذه القوات تدخل بلا رادع إلى قبة الصخرة والمسجد الأقصى والمصلى المرواني وتمر من أمام المصلين والمصليات بل وتعتقل بعض المصلين في الكثير من الأحيان.
  • وهي التي باتت تفرض إدخال المجتمع الإسرائيلي بالقوة إلى المسجد الأقصى، وتوفير الحماية لهم حتى يؤدوا طقوسهم في داخل المسجد الأقصى.
  • وتستمر بلا هوادة ولا حسبان بفرض إدخال آلاف السائحين والسائحات شبه العراة بالقوة إلى المسجد الأقصى يومياً.
  • وهي التي بدأت في مطلع عام 2007م بتدمير أحد أبنية المسجد الأقصى وهو طريق المغاربة، وباتت تعلن عن نيتها لإغلاق باب المغاربة وإقامة جسر عسكري متين على أنقاض طريق المغاربة، وباتت تعلن أن هذا الجسر المتين يمكن للدبابات والشاحنات والجرافات أن تمر عنه للدخول إلى المسجد الأقصى.
  • باتت تعلن عن نيتها لتحويل مصلى البراق أحد مصليات المسجد الأقصى إلى كنيس يهودي.
  • وهي التي ما استكانت تعلن عن نيتها لإقامة أكبر كنيس يهودي في العالم على أنقاض المدرسة التنكزية أحد أبنية المسجد الأقصى وتحويل ساحات الأقصى الداخلية إلى ساحات لهذا الكنيس الكبير.
  • ولم تتوانى تدعّي بلغة التزوير أن ساحات المسجد الأقصى الداخلية هي ساحات عامة وتقع تحت سيادة بلدية القدس العبرية علما أن هذه الساحات هي جزء لا يتجزأ من المسجد الأقصى.
  • وهي التي باتت تخطط لفتح أبواب خارجية مغلقة اليوم توصل إلى المصلى المرواني والمسجد الأقصى القديم ثم تحويل هذه المصليات التي هي جزء من المسجد الأقصى إلى كنس يهودية.
  • ولا تزال تواصل حفر شبكة أنفاق تحت القدس القديمة وشبكة أنفاق تحت حارة سلوان كلها تتجه تحت الأرض إلى المسجد الأقصى.
  • تسعى بكل طاقاتها ومصادرها لإقامة سلسلة كنس يهودية تطوق المسجد الأقصى.
  • وهي توفر الحماية حتى الآن للجمعيات اليهودية المتطرفة التي باتت تضم جهودها المدمرة إلى جهود المؤسسة الإسرائيلية المحتلة المدمرة بهدف تهويد القدس وبناء هيكل أسطوري على حساب المسجد الأقصى، وعدد هذه الجمعيات كبير ومن أشهرها ((إلعاد، عطرات كوهنيم، أمناء الهيكل)).
أخبار مشابهة
شاهد الجميع
لحوم أضاحيكم تصل لأهل غزة
لحوم أضاحيكم تصل لأهل غزة
وزعت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (IHH) لحوم الأضاحي على 6 آلاف و500 عائلة فقيرة في قطاع غزة تحت الحصار الإسرائيلي.
بركة الأضحية في كركوك
بركة الأضحية في كركوك
قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH بإيصال مساعدات قربان المحسنين إلى 12 ألف محتاج في كركوك، في إطار أنشطة الأضاحي لعام 2021.
مساعدات الأضاحي تصل إلى لبنان
مساعدات الأضاحي تصل إلى لبنان
قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (İHH) بإيصال مساعدات الأضاحي إلى 18 ألفاً و600 محتاج في لبنان، ضمن نطاق فعاليات الأضحية لعام 2021.