نداء بالمساعدات الطارئة من اجل غزة
هيا معا لنقف بجانب إخواننا وأخواتنا في فلسطين الذين يواجهون ايام وظروف صعبة في مواجهة العدوان الإسرائيلي
فلسطين, الشرق الأوسط, تركيا 29.11.2012

 

اسفرت هجمات قوات الاحتلال الإسرائيلي جوا وبرا وبحرا على المدنيين في قطاع غزة المحتل والتي إستمرت لمدة 8 ايام عن إستشهاد العشرات وجرح المئات من الفلسطينيين بجروح مختلفة بالإضافة إلى دمار كبير
 
وبلغ عدد الشهداء نتيجة لهذا العدوان 175 شهيد بينما اصيب 1399 فلسطيني بجروح مختلفة. و وفقا لتقرير نشرته وزارة الصحة التابع للسلطة الفلسطينية بقطاع غزة، إستشهد بسبب الهجوم الاسرائيلي على غزة الذي استمر 8 أيام 175 فلسطيني من بينهم 12 إمرأة و50 طفل 16 منهم لم يتجاوز تحت سن 5 سنوات. كما واصيب 1399 فلسطيني من بينهم 254 إمرأة و601 طفل لم يتجاوز 141 منهم الخمس سنوات من العمر. كما واشار التقرير إلى وجود 27 مصاب في حالة حرجة في غرف العناية المركزة بالمستشفيات في غزة
 
و وفقا للتقارير الواردة من فرق هيئة الإغاثة الإنسانية بقطاع غزة، اسفر القصف الإسرائيلي لقطاع غزة عن خسائر مادية في 1000 منزل دمر ما يقرب من 500 منها بالكامل. ودمر القصف مدرسة بينما فيما تعرضت اربعة منها بشكل جزئي وتهدم 42 مبنى غير سكني بشكل كلي من بينها مبان ومقار حكومية وأمنية بالإضافة إلى 35 مسجد وجامع
وكما هو من المعروف، فإن الإحتلال الإسرائيلي يفرض منذ عام 2007 حتى اليوم حصارا بحريا وجويا وبريا على قطاع غزة مما تسبب في نقص كبير في مخزون الإحتياجات الاساسية وعلى رأسها الادوية واللوازم الطبية. ونتيجة للهجمات الأخيرة، استنفذ ما تبقى من مخزونات من الادوية بشكل تام
 
بإمكانكم مراجعة هيئة الإغاثة الإنسانية من اجل المساعدات الطبية الطارئة
 
وصل عدد المصابين نتيجة للقصف الذي إستمر لمدة 8 ايام من قبل قوات الإحتلال الإسرائيلي ضد قطاع غزة يحتاج بعضهم إلى العلاج والاستجابة السريعة من ادوية ومستلزمات طبية كالمضادات الحيوية والقفازات الطبية ومستلزمات التخدير والعمليات الجراحية بالإضافة إلى المواد الطبية الأساسية كالحقن وغيرها. على الراغبين من اهل الخير التبرع او تقديم مثل هذه المساعدات الطبية الطارئة مراجعة هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات والحصول على معلومات مفصلة حول كيفية تقديم هذه المساعدات الإنسانية
 
ميزانية قدرها مليون ليرة تركية من اجل غزة
في هذا السياق، قامت هيئة الإغاثة الإنسانية بإعداد ميزانية قدرها مليون ليرة تركية ( ما يقرب من 550 الف دولار امريكي) في سبيل تقديم المساعدات الطارئة للشعب الفلسطيني في قطاع غزة

وكما ويواصل موظفون مكتب الهيئة في غزة بالإضافة إلى المتطوعين والاطباء القادمين من تركيا أعمالهم في مساعدة المحتاجين هناك ولا سيما الجرحى والمرضى
 
كما ويواصل الفريق الطبي التابع لهيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات والرابطة الدولية للأطباء تقديم خدماته الصحية لاهل القطاع. فضلا عن ما تقدمه فرق الهيئة هناك من معونات غذائية للمحتاجين هناك

وفي محاولة منها لحل مشاكل السكن للأسر التي فقدت منازلها نتيجة للحروب الدائرة في غزة، تقوم هيئة الإغاثة الإنسانية بإنشاء وحدة سكنية مكونة من 200 منزل لخدمة اهل المنطقة
 
وحدة سكنية من 200 منزل في قطاع غزة

تواصل هيئتنا منذ أعوام عدة تنفيذها لمشاريع دائمة من اجل الشعب الفلسطيني في غزة المحتلة من مدارس ومنازل ودورات تدريبية ومراكز تعليمية. في هذا الإطار، إنتهت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات من دراسة إمكانية تنفيذ مشاريع سكنية للفلسطينيين الذين فقدوا منازلهم نتيجة للهجمات الإسرائيلية على القطاع. و وفقا للمشروع، سيتم إنشاء مباني من 5 طوابق وتقديمها لخدمة اهل غزة المحتلة. في إطار المشروع، سيتم توفير مأوى لحوالي 1300 شخص فقدوا منازلهم التي هدمت نتيجة للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة في العامين 2008 و2012، حيث سيتم إنشاء 200 شقة سكنية مساحة كل منها ما يقرب من 80 متر مربع. ويتكون تصميم المشروع من 10 بنايات رتبت بشكل متناظر تحتوي كل منها على 5 طوابق. وتقدر تكاليف كل شقة بحوالي 25 الف دولار امريكي. وسيتم إعطاء الأولوية لاكثر الفقراء واكثر المتضررين نتيجة للعدوان الإسرائيلي.

بإمكان كل من يرغب بالتبرع باحد الشقق لصالح إخواننا واخواتنا في فلسطين مراجعة هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات من اجل ذلك
 
تواصل هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات تلقيها تبرعات من اجل اهل غزة.
 
او التبرع عبر الإنترنت
 

 

 

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
فرق الإغاثة في هايتي التي ضربها الزلزال
فرق الإغاثة في هايتي التي ضربها الزلزال
وصلت وحدات إدارة الكوارث التابعة لهيئة الإغاثة الإنسانية İHH إلى هايتي التي ضربها الزلزال. ووزعت في المرحلة الأولى سلات غذائية والمنظفات على 550 عائلة من ضحايا الزلزال.
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
أطلقت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH حملة مساعدات طارئة بعنوان "كن أملاً لغزة"، من أجل الفلسطينيين الذي باتوا في حاجة إلى المساعدات نتيجة الاعتداءات المتزايدة على فلسطين. وإلى جانب المساعدات الطارئة، تم توفير احتياجات الفلسطينيين الأخرى من المأوى والغذاء والدواء والمواد الصحية والوقود.
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
- هيئة الإغاثة الإنسانية IHH تستمر في تضمين جراحات المعاناة الإنسانية في سوريا. - حصيلة عشرة أعوام من المساعدات الإنسانية الحياتية المستمرة في سوريا.