مساعدات طارئة من هيئة الإغاثة الإنسانية للدول المتضررة من فيروس إيبولا
قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات بتوزيع مختلف مستلزمات التنظيف والتطهير والمواد الغذائية على ما يقرب من الفي شخص في الدول المتضررة نتيجة فيروس إيبولا سيراليون وغينيا وليبريا
أفريقيا, غينيا, ليبيريا, سيراليون 05.12.2014


قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات بتوزيع مختلف مستلزمات التنظيف والتطهير والمواد الغذائية على ما يقرب من الفي شخص في الدول المتضررة نتيجة فيروس إيبولا سيراليون وغينيا وليبريا
بلغ عدد الوفيات الناجمة عن أزمة فيروس إيبولا والذي بدأ بوفاة طفل في الثانية من عمره في ديسمبر من العام الماضي في قرية مالياندو في غينيا اكثر من خمسة آلاف شخص في حين وصل المرض إلى ليبيريا وغينيا وسيراليون في الوقت الذي تم فيه ايضا الكشف عن حالات قليلة لمصابي الفيروس في مالي ونيجيريا إلا ان الوضع ليس بالخطير في الوقت الحالي

وتعتبر ليبيريا اكثر الدول الافريقية تأثرا من الفيروس حيث بلغت عدد حالات المرض 4665 حالة توفي منها 2705 شخص. وفقا لمنظمة الصحة العالمية، وقعت غاليبة الوفيات في البلاد الواقعة في غرب افريقيا وعلى رأسها غينيا وسيراليون وليبيريا

وفقا للمعلومات الواردة من مساعد المدير العام في منظمة الصحة العالمية بروس أليوارد، بلغ عدد حالات المرض الناجمة عن فيروس إيبولا 13703 حالة مرض


انشطة الهيئة

في محاولة منها للمساهمة في الحد من اضرار هذا المرض الفتاك الذي اسفر حتى الآن عن وفاة اكثر من خمسة آلاف شخص، تقوم هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات بتنفيذ بعض الانشطة والمشاريع الإنسانية في الدول الاكثر تضررا سيراليون وغينيا وليبريا

في إطار هذه المشاريع، قامت فرق الهيئة بتوزيع مختلف الإمدادات الغذائية الطارئة من الأرز والزيت ومياه الشرب التي تكفي لحوالي الفين شخص على 300 اسرة من الاسر المقيمة في فريتاون عاصمة سيراليون وكوناكري عاصمة غينيا والعاصمة الليبيرية مونروفيا. ونتيجة للتدهور الإقتصادي في ظل التطورات الأخيرة في البلاد، يواجه اهل المنطقة مرض الموت جوعا بالإضافة إلى الامراض المختلفة

بالإضافة إلى ذلك وللمساهمة في الحد من إنتشار مرض الإيبولا المعدي، تم توزيع مجموعات مختلفة من مواد التنظيف والتعقيم من بينها الكلوريل والصابون السائل والقناعات المعقمة وغيرها من مستلزمات التنظيف

ظهر الفيروس لأول مرة في عام 1976 وتفشي المرض في السودان والكونغو واخذ إسمه من نهر في الكونغو. ويعتقد ان مصدر الفيروس هو خفافيش الفاكهة في أفريقيا


 

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
أطلقت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH حملة مساعدات طارئة بعنوان "كن أملاً لغزة"، من أجل الفلسطينيين الذي باتوا في حاجة إلى المساعدات نتيجة الاعتداءات المتزايدة على فلسطين. وإلى جانب المساعدات الطارئة، تم توفير احتياجات الفلسطينيين الأخرى من المأوى والغذاء والدواء والمواد الصحية والوقود.
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
- هيئة الإغاثة الإنسانية IHH تستمر في تضمين جراحات المعاناة الإنسانية في سوريا. - حصيلة عشرة أعوام من المساعدات الإنسانية الحياتية المستمرة في سوريا.
مساعدات تركية للروهينغا
مساعدات تركية للروهينغا
سلمت هيئة الإغاثة الإنسانية IHH طرود غذائية ومساعدات شتوية لحوالي 45 ألف لاجئ من أراكان في إقليم كوكس بازار في بنغلاديش.