الفيضانات تجتاح دول آسيوية
اجتاحت الفيضانات الناجمة عن هطول الأمطار الموسمية مناطق عدة في كل من الهند ونيبال وبنغلاديش وباكستان وأودت بحياة 600 شخص.
أراكان, بنغلاديش, جنوب آسيا, الهند, نيبال 27.07.2019

وقد تسببت الأمطار الغزيرة إلى ارتفاع في منسوب مياه الأنهار، قبل نحو أسبوع، ما أدى إلى غمر مساحات واسعة في العديد من الدول الآسيوية وتضرر مئات الآلاف من السكان.

 selin-vurdugu-guney-asyaya-yardim9.jpg

من ناحية آخرى فقد أثرت الفيضانات أيضاً على مخيمات اللاجئين الروهينغا المقيمين في بنغلاديش وتسبب لهم بأضرار جما. 

بدورها أطلقت هيئة الإغاثة الإنسانية   IHH حملة لتقديم المساعدات الإنسانية للمتضررين من الكارثة كما تشارك في عمليات البحث والإنقاذ التي تجري في البلاد. 

selin-vurdugu-guney-asyaya-yardim4.jpg

وفي إطار ذلك قامت IHH بتوفير الغذاء لنحو 4 آلاف شخص في بنغلاديش من المتضررين بالكارثة الطبيعية، كما توجهت إلى مخيمات اللاجئين الروهينغيين فقامت أيضاً بتوفير الغذاء لما يزيد عن 5 آلاف متضرر. 

من جهة أخرى وفرت الهيئة المسكن لما يزيد عن 3 آلاف متضرر في الهند، وتواصل تقديم المساعدات في النيبال وباكستان. 

selin-vurdugu-guney-asyaya-yardim7.jpg

للتبرع والمساهمة في رفع الضرر عن ضحايا فيضانات دول آسيا يرجى التواصل على الرقم: 21 21 631 212 90+

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
فرق الإغاثة في هايتي التي ضربها الزلزال
فرق الإغاثة في هايتي التي ضربها الزلزال
وصلت وحدات إدارة الكوارث التابعة لهيئة الإغاثة الإنسانية İHH إلى هايتي التي ضربها الزلزال. ووزعت في المرحلة الأولى سلات غذائية والمنظفات على 550 عائلة من ضحايا الزلزال.
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
أطلقت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH حملة مساعدات طارئة بعنوان "كن أملاً لغزة"، من أجل الفلسطينيين الذي باتوا في حاجة إلى المساعدات نتيجة الاعتداءات المتزايدة على فلسطين. وإلى جانب المساعدات الطارئة، تم توفير احتياجات الفلسطينيين الأخرى من المأوى والغذاء والدواء والمواد الصحية والوقود.
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
- هيئة الإغاثة الإنسانية IHH تستمر في تضمين جراحات المعاناة الإنسانية في سوريا. - حصيلة عشرة أعوام من المساعدات الإنسانية الحياتية المستمرة في سوريا.