مساعدات إنسانية لمليوني يمني
أجبرت الحرب الأهلية التي تدور رحاها في اليمن منذ سنوات اليمنيين إلى الهجرة مرة تلو أخرى. فهبت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH لتكون أملاً لحوالي مليوني مظلوم ومضطهد في اليمن منذ عام 2018.
اليمن 12.11.2021

لا تزال الحرب الأهلية اليمنية المستمرة منذ عام 2015 سبباً في تفاقم الأوضاع السيئة التي يعيشها الشعب اليمني. ففي مأرب التي يهاجر إليها اليمنيون هرباً من الصراعات؛ يعيش الناس في خيام لا تقي حر الصيف ولا برد الشتاء. وبسبب موجة الهجرة الأخيرة، ارتفع عدد سكان مأرب إلى قرابة مليونين ونصف المليون بعد أن كان 250 ألف نسمة قبل الحرب. وتعرض اليمنيون الذين أصبحوا لاجئين في بلدهم للهجرة مرة أخرى، بسبب تفاقم حدة الصراعات. وهناك مخاوف من ازدياد الهجرة مع استمرار الأزمة السياسية في مأرب التي هاجر إليها زهاء 50 ألف شخص مرة أخرى.

20 عاماً ونحن في المنطقة

تقوم هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH بتسيير نشاطاتها في اليمن منذ 20 عاماً، وتواصل تقديم المساعدات للشعب اليمني في مجال الصحة والسكن والغذاء والمياه والنظافة والتعليم. ومع إعلان الأمم المتحدة اليمن منطقة منكوبة عام 2018، عملت هيئة الإغاثة الإنسانية İHH على زيادة نشاطاتها في اليمن، وأصبحت أمل مليوني يمني تقريباً إبان الأزمة الأخيرة. بالإضافة إلى الإغاثة الإنسانية، أرسلت هيئة İHH إلى اليمن 17 حاوية محملة بالبطانيات والملابس والأحذية والشباشب والأقمشة والسجاد والإسفنج والأسرّة ومستلزمات المطبخ والمنظفات، والمواد المدرسية والكراسي المتحركةـ لتغطي بذلك احتياجات عشرات آلاف اليمينيين.

turkiyeden-2-milyon-yemenliye-insani-yardim13.jpg

الصحة والتعليم من أولويات هيئة الإغاثة الإنسانية İHH

تبدي هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH نشاطاتها في مجال الصحة والتعليم تحديداً، وفيما يلي بعض النشاطات التي تنفذها في اليمن:

  • إجراء عملية لإزالة إعتام عدسة العين لـ 152 شخصاً في وادي الأحرار.
  • تأمين أسطوانات الأوكسجين لـ 16 مشفى ومستوصفاً بشكل مستمر، بغرض دعم المشافي.
  • تقدم الدعم لتشغيل مركز العناية بالمرضى في صنعاء.
  • تقديم الدعم لتشغيل مركز لإعادة التأهيل في عدن، ومعالجة 250 طفلاً يعانون من شلل الدماغ في هذا المركز.

turkiyeden-2-milyon-yemenliye-insani-yardim11.jpg

  • بناء مراكز صحية في مأرب المكتظة باللاجئين، يستفيد منها ألف و500 شخص شهرياً.
  • تنفيذ مشروع صحراء في مأرب من أجل الأطفال المحرومين من التعليم. وعند الانتهاء من بناء مدرسة فيصل قرني الابتدائية المكونة من ثلاثة طوابق، سيستفيد منها ألف ومئتا تلميذ يمني.
  • توفير الدعم والأثاث لتشغيل دورات التدريب المهني.
  • تقديم منح دورية للطلاب اليمنيين.

turkiyeden-2-milyon-yemenliye-insani-yardim4.jpg

قائمة بالاحتياجات العاجلة

فيما يلي قائمة بالاحتياجات العاجلة التي أصدرتها هيئة الإغاثة الإنسانية IHH التي تواصل العمل على بناء مدينة الخيم في اليمن جراء استمرار موجة الهجرة: المواد الغذائية، الخيام، البطانيات، مواد المطبخ، الملابس، مياه الشرب، مواد التنظيف.

 

turkiyeden-2-milyon-yemenliye-insani-yardim8.jpg

لإيصال المساعدات:

يمكن للراغبين في مساعدة الشعب اليمني التبرع بخمس ليرات تركية عن طريق كتابة "YEMEN" وإرسال رسالة نصية إلى 3072. ويمكن لأولئك الذين يرغبون في تقديم مزيد من التبرعات تقديم المساعدات للشعب اليمني عن طريق التبرع عبر الإنترنت على موقع IHH، أو عن طريق إجراء حوالة مالية إلى الحساب البنكي لهيئة الإغاثة الإنسانية IHH مع كتابة "YEMEN" في قسم البيان.

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
دعم المراكز الصحية في الصومال
دعم المراكز الصحية في الصومال
واصلت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH بناء مراكز صحية جديدة في الصومال للوقاية من المشاكل الصحية.
19.10.2021
İHH ترسل 2 طن من المساعدات الغذائية إلى البيرو
İHH ترسل 2 طن من المساعدات الغذائية إلى البيرو
قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH بإيصال طنَّين من المساعدات الغذائية إلى مطعم للسبيل في بيرو في إطار "مشروع دعم مطاعم الفقراء".
18.10.2021
ورشة خياطة من أجل أمهات الأيتام
ورشة خياطة من أجل أمهات الأيتام
افتتحت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (IHH) ورشة للخياطة والتطريز في مدينة عفرين شمال غربي سوريا، حتى تتمكن أمهات الأيتام من اكتساب مهنة.
15.10.2021