مأساة إنسانية تشهدها شرق افريقيا
يعيش الصوماليون الفارون من الجفاف في بلادهم و اللاجئون الى كينيا مأساة إنسانية بتام الكلمة محاولون البقاء على قيد الحياة في المعسكرات في كينيا بعد المشي سيرا على الاقدام لمسافة اكثر من 400 كيلومترا تح
أفريقيا, كينيا 23.07.2011

اتخذت أثار الجفاف في بلدان شرق أفريقيا أبعادا مخيفة. و يفاد ان إحدى عشر مليون و نصف المليون قد تضرروا من هذا الجفاف. ويضطر الناس في الصومال أكثر الدول تضررا من الجفاف إلى ترك بلادهم و منازلهم بسبب الجفاف والمجاعة و الإحتماء في البلدان المجاورة مثل كينيا و إثيوبيا . و يتواجد حتى الان نحو 480 الف شخص في مخيم داداب في كينيا . و لذلك فقد قامت فرق هيئة الإغاثة و المساعدات الانسانية مباشرة و بشكل عاجل بعد الجفاف في شرق افريقيا . و كبداية فقد وصل فريق من الهيئة مكون من 4 اشخاص الى كينيا و بدأ أعماله و جهوده في مخيم داداب هناك.

لجؤ 480 الف شخص الى معسكر ل90 الف شخص فقط

افاد السيد رجب غوزل منسق اعمال هيئة الإغاثة و المساعدات الانسانية في المنطقة بان الناس هناك يعيشون مأساة إنسانية بكامل الكلمة . و بانهم على الرغم من وصولهم إلى مخيمات اللجؤ هربا من الجفاف إلا انهم ما زالوا في خطر بسبب نقص البنية التحتية في هذه المخيمات. و اضاف انه في ظل الظروف الطبيعية لمخيم داداب أنه له القدرة على إستضافة 90 الف شخص إلا انه يتواجد الان في المخيم اكثر من 480 الف شخص و ان هذا العدد يزداد يوميا. و اكد على ان المخيم قد اقيم على مساحة واسعة جدا من الأرض في حين يستخدم الناس هناك الورق المقوى و الأعشاب لتلبية إحتياجاتهم من السكن.

وصلوا سيرا على الاقدام لمسافة 400 كيلومترا

و افاد السيد رجب غوزل بان الناس هناك يواجهون ازمة و مأساة إنسانية بمعنى الكلمة مضيفا : \'\' و كفريق هيئة الإغاثة و المساعدات الانسانية وصلنا و بدانا جهودنا مباشرة بعد الجفاف , و كانت أولويتنا هي مخيم داداب في كينيا الذي يشهد أزمة إنسانية بمعنى الكلمة حيث وصلوا إليه بعد المشي سيرا على الاقدام لمسافة اكثر من 400 كيلومترا تحت درجة حرارة اكثر من 50 درجة.\'\'

الناس هناك يلقون حتفهم في الشوارع

و اشار السيد رجب غوزل إلى ان الكثير من الصوماليين الذين هربوا في محاولة للوصول إلى كينيا يفقدون حياتهم قبل ان يصلوا إلى هناك مضيفا : \'\' تعتبر رحلة الهرب بمثابة رحلة الموت لبعضهم , و بخاصة العائلات و التي لايقل عدد اطفالهم عن 4 اطفال . لقد فقد الكثير منهم حياته في طريقهم إلى المخيمات في كينيا \'\'.

لم تسقط الامطار و لو لقطرة واحدة لاكثر من ثلاثة سنوات

افاد السيد رجب غوزل منسق اعمال هيئة الإغاثة و المساعدات الانسانية في المنطقة بان الناس هناك يعيشون مأساة إنسانية بكامل الكلمة . و بانهم على الرغم من وصولهم إلى مخيمات اللجؤ هربا من الجفاف إلا انهم ما زالوا في خطر بسبب نقص البنية التحتية في هذه المخيمات و بخاصة مخيم الداداب. و اضاف قائلا : \'\' لم تسقط و لو قطرة واحدة من الامطار على بعض المناطق في الصومال في السنوات الثلاثة الماضية . و يعاني الذين لجأوا الى المخيمات في البلدان المجاورة من مشاكل كبيرة. لا يوجد هناك أي بنية تحتية في المخيم , الناس هنال ينامهون على الورق المقوى. و الرحلة الطويلة في الطقس الحار تأثر بهم كثيرا ولا سيما النساء والأطفال . و لذلك و كهيئة الإغاثة و المساعدات الانسانية أعطينا الأولوية للنساء والأطفال و قمنا بتوزيع 3 الاف كرتونة من الحليب و 2500 كرتونة من البسكويت و دقيق الذرة .

مركز تنسيق هيئة الإغاثة و المساعدات الانسانية في كينيا .

و اعلن السيد غوزل بانهم بدأوا كل الإجراأت اللازمة من اجل إنشاء مركز في كينيا لتنسيق أعمال الهيئة للمساعدة في تلبية احتياجات الناس في المخيمات هناك , و قد قامت هيئة الإغاثة و المساعدات الانسانية بإرسال فريق ثاني إلى كينيا ليواصل اعماله هناك في حين سيتوجه الفريق الاول إلى الصومال للبحث في اساليب و طرق المساعدة هناك , و اضاف قائلا : \'\' عند إنضمام فريقنا الجديد إلينا سنتجه نحن إلى الصومال, و كما اخبرنا أصدقائنا بأن الوضع هناك أسوأ من ما هو هنا , حيث تنتشر الجثث في جوانب الطرقات . وسوف نواصل عملنا في كينيا والصومال في الوقت نفسه. و نرجو من شعبنا الكريم ان لا نترك هؤلاء الناس وحدهم مع حلول شهر رمضان المبارك \'\'

اضغط هنا للتبرع عبر الإنترنت.

اضغط هنا للحصول على أرقام الحسابات المصرفية.

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
لحوم أضاحيكم تصل لأهل غزة
لحوم أضاحيكم تصل لأهل غزة
وزعت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (IHH) لحوم الأضاحي على 6 آلاف و500 عائلة فقيرة في قطاع غزة تحت الحصار الإسرائيلي.
بركة الأضحية في كركوك
بركة الأضحية في كركوك
قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH بإيصال مساعدات قربان المحسنين إلى 12 ألف محتاج في كركوك، في إطار أنشطة الأضاحي لعام 2021.
مساعدات الأضاحي تصل إلى لبنان
مساعدات الأضاحي تصل إلى لبنان
قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (İHH) بإيصال مساعدات الأضاحي إلى 18 ألفاً و600 محتاج في لبنان، ضمن نطاق فعاليات الأضحية لعام 2021.