هيئة الإغاثة الإنسانية تنشر تقريرها بشأن جمهورية أفريقيا الوسطى
أعد مكتب تنسيق اعمال هيئة الإغاثة الإنسانية في افريقيا تقريرا خاصا بالاحداث الجارية في جمهورية افريقيا الوسطى وابعاد الأزمة الدينية والاقتصادية والإنسانية المستمرة هناك
أفريقيا, جمهورية أفريقيا الوسطى 08.01.2014

تواجه جمهورية أفريقيا الوسطى منذ شهر ديسمبر الماضي ازمة صعبة بابعاد دينية وإقتصادية وإجتماعية وإنسانية وصراع حاد اسفر حتى الان عن خسائر متزايدة في الارواح بين المدنيين والجيش في حين إضطر حوالي مليون شخص إلى ترك منازلهم بينما يعاني اكثر من مليوني إنسان من إنعدام الإحتياجات الاساسية بشكل خطير. تحتاج الازمة التي اسفرت حتى الان عن مقتل اكثر من 1000 شخص إلى تدخل سريع ومتعدد الاطراف للحد منها. في حالة الفشل في تحقيق تطبيع الأحداث، يكاف ان تتحول الإشتباكات هناك إلى صراع دموي بين الاديان

وكانت هيئة الاغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات من اول المنظمات المدنية التي وصلت إلى المنطقة حيث قام مكتب تنسيق انشطة القارة الافريقية التابع للهيئة بإعداد تقرير خاص في سبيل إعطاء معلومات عن المنطقة و وضع أسس التعاون ولفت الإنتباه إلى خطر تحول الصراع في البلاد إلى صراع ديني. ويعتبر هذا التقرير اول تقرير يتم تحضيره باللغة التركية والذي من المنتظر ان يشكل مصدرا رئيسيا للعديد من المؤسسات الدولية. حرص التقرير على إعطاء صورة واضحة للاحداث هناك وذلك بالمقابلات والمحادثات التي عقدت مع من ممثلي منظمات المجتمع المدني وممثلي وسائل الإعلام والمسؤولين الحكوميين

يجري التقرير بشكل عام النظر على العديد من النقاط اهمها الشكل العام للدولة ودور تحالف سيليكا وظهور منظمة انتي بالاكا والتدخل العسكري الفرنسي واسباب الازمة ودور وسائل الإعلام وضع المسلمين والجماعات العرقية الأخرى والسيناريوهات المحتملة والتوصيات

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
تدور الدواسات لأجل الأيتام
تدور الدواسات لأجل الأيتام
ينطلق إحسان كيليش؛ أحد متطوعي فرع ملاطيا في هيئة الإغاثة الإنسانية IHH من محافظة ملاطيا محاولاً لفتاً الأنظار وتوجيهها نحو قضايا الأيتام. سيجوب كيليش 13 محافظة تركية قاطعاً مسافة 1500 كم على الدراجة الهوائية.
سلوك مثالي من شباب كوتاهيا
سلوك مثالي من شباب كوتاهيا
قام فريق المتطوعين الشباب في هيئة الإغاثة الإنسانية IHH، فرع كوتاهيا، بدعم من أهل الخير بترميم منزل أحد المواطنين المحتاجين من ذوي الاحتياجات الخاصة.
سلوك مثالي من عروسين
سلوك مثالي من عروسين
سلوك مثالي برز من العروسين كوتشر و آي دمير، اللذين تزوجا في مدينة قرامان التركية. حيث تبرعا بوجبات زفافهما لدار للأيتام التابعة لهيئة للإغاثة الإنسانية IHH في مدينة فاطاني بتايلاند.