معونات غذائية من هيئة الإغاثة الإنسانية للاجئين مالي
قامت فرق الهيئة بتقديم المساعدات الغذائية في مخيم مبيررا للاجئين الذي يقيم فيه حوالي 62 الف لاجئ من مالي
أفريقيا, مالي 11.05.2012

 

قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات بتقديم المساعدات الغذائية في مخيم مبيررا للاجئين الفارين من مالي في موريتانيا والذي يقيم فيه حوالي 62 الف لاجئ لجأوا نتيجة تدهور الاوضاع السياسية في بلادهم

فقد إضطر الكثير من المقيمين في المنطقة لمغادرة منازلهم نتيجة للإشتباكات الدامية المستمرة في شمال مالي بين مقاتلي الطوارق و قوات جيش مالي

ولجأ الآلاف من هؤلاء القادمون من مدن مالي المجاورة مثل تمبكتو وجاو وتيدال إلى مخيم مبيررا المجاور لبلدة باكونو على الحدود مع موريتانيا
 
ويواجه المقيمون في المخيم الذي تسيطر عليه الامم المتحدة من نقص كبير للغذاء ومياه الشرب بالإضافة إلى المشاكل الصحية المتزايدة مع مرور الوقت حيث من الممكن بشكل واضح ملاحظة مدى النقص الشديد في فرق الرعاية الصحية والمستلزمات الطبية اللازمة في المخيم
 
وبعد التطورات السياسية المتدهورة في مالي, قامت فرق هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات بتفقد مخيم مبيررا على الحدود بين مالي وموريتانيا من اجل تقديم المساعدات اللازمة للاجئين هناك.

وفقا للإحصائيات والمعلومات الواردة من مفوضية شؤون اللاجئين (مفوض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين) ، هناك حوالي 62 ألف لاجئ يقيمون في هذا المخيم . وقامت فرق الهيئة بتوزيع المعونات الغذائية على المقيمين في المخيم الذي يبعد حوالي 1600كم من العاصمة نواكشوط. ويقيم في المخيم لاجئون من العرب والطوارق الذين أعلنوا إستقلالهم عن مالي في منطقة أزواد المستقلة
 
لذا قامت فرق هيئة الإغاثة الإنسانية هناك بتفقد أوضاع اللاجئين في المخيم وتوزيع مساعدات متنوعة من الغذاء من بينها اللحوم على عدد كبير من اللاجئين الذين لم يتمكنوا إلا من أكل الارز منذ شهر يناير / كانون الثاني وكم كان من الممكن رؤية الفرحة الغامرة في عيونهم وهم يتسلمون هذه المعونات
 
وفي إبان الإنقلاب العسكري الذي شهدته مالي يوم 22 من مارس لهذا العام، من المتوقع إزدياد عدد اللاجئين الفارين إلى المخيم. ففي الوقت الذي تحاول فيه الامم المتحدة توسيع أعمال المخيم هذا, تواصل فرق هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات بذل جهودها من اجل وصول المساعدات اللازمة والكافية إلى اللاجئين في اسرع وقت ممكن

إضغط هنا للتبرع عبر الإنترنت

 

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
الأضاحي تصل إلى 65 ألف سوداني
الأضاحي تصل إلى 65 ألف سوداني
قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (İHH) بإيصال مساعدات الأضاحي إلى 65 ألف محتاج في السودان، ضمن نطاق فعاليات الأضحية لعام 2021.
180 ألف سوري يستفيد من حملة الأضحية
180 ألف سوري يستفيد من حملة الأضحية
خصصت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (İHH) 5 آلاف و130 حصة أضحية لأهلنا في سوريا في إطار حملة الأضحية لعام 2021. حيث استفادمن لحوم الأضاحي 180 ألف مضطهد ومظلوم يعيشون في مناطق مختلفة من سوريا.
بركة الأضحية في كركوك
بركة الأضحية في كركوك
قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH بإيصال مساعدات قربان المحسنين إلى 12 ألف محتاج في كركوك، في إطار أنشطة الأضاحي لعام 2021.