فرق هيئة الإغاثة الانسانية تصل تاكلوبان
اسفر إعصار '' هايان '' الذي إجتاح عدد من الجزر وسط الفلبين عن تدمير المنطقة بشكل شبه كامل وخسائر فادحة في الأرواح والممتلكات
الفلبين 13.11.2013

من أعداد الوفيات

في الوقت الذي دمر فيه الإعصار البلاد مسببا نقصا في الخدمات الأساسية في العديد من المناطق، قامت فرق هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات بالتوجه إلى المنطقة وبدء انشطتها لمساعدة اهلها للمشاركة في عمليات البحث والإنقاذ وتلبية إحتياجات متضرري الكارثة الطبيعية من الغذاء والمأوى. وبالإضافة إلى ذلك، وصل فريق اخر من هيئة الإغاثة الإنسانية مكون متطوعين إلى الفلبين بخاصة إلى منطقة تاكلوبان التي تعاني من اكبر مأساة شهدتها البلاد من قبل

انشطة المساعدات

افاد السيد سركان نرجس من قسم الاعلام في هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات المتواجد في المنطقة انهم قاموا بتأمين 20 طنا من الارز وشاحنة من مياه الشرب والاف المعلبات سيتم توزيعها على متضرري الإعصار في مدن اومروك وتاكلوبان

كما واشار السيد عمر كسمن عضو مجلس الإدارة في الهيئة المتواجد في جزيرة اورموك التي دمرها الإعصار إلى عدد كبير من جثث الموتى في جميع أنحاء الجزيرة تجاوز عددهم وفقا للأرقام الرسمية 700 قتيل بينما لا يزال هناك الآلاف في عداد المفقودين

واضاف السيد كسمن قائلا : '' لقد إنهارت البنية التحتية في المنطقة حيث إنقطع التيار الكهربائي والمياه بشكل كامل. كما ومن العسير جدا الوصول إلى الجزر المتضررة او الإتصال بها. لقد تحولت اورموك إلى مدينة ميتة

وفي حديث له حول المساعدات التي يتم القيام بها لإغاثة اهل المنطقة، اضاف السيد معر كسمن قائلا : '' نواصل أعمالنا للإغاثة منذ يوم أمس. لقد قمنا بتوزيع العديد من المواد الغذائية من بينها الارز والمعكرونة والسكر والأغذية الجاهزة على من تمكنا من الوصول إليهم من ضحايا الكارثة. ولكن اكثر المواد الغذائية حاجة هنا هي الارز ومياه الشرب.

كما وافاد السيد جميل بشر موظف مساعدات الطوارئ في هيئة الاغاثة الإنسانية ان الطرق والشوارع في مدينة تاكلوبان ممتلئة بجثث الموتى بينما يواجه عشرات الاف من اهل المنطقة خطر الموت جوعا وعطشا حيث لا يوجد هناك اي طعام او ماء صالح للشرب

بإمكانكم مساعدة متضرري وضحايا إعصار الفلبين عن طريق التبرع عبر الإنترنت على الموقع التالي
https://secure.ihh.org.tr/?quick=125&language=ar

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
فرق الإغاثة في هايتي التي ضربها الزلزال
فرق الإغاثة في هايتي التي ضربها الزلزال
وصلت وحدات إدارة الكوارث التابعة لهيئة الإغاثة الإنسانية İHH إلى هايتي التي ضربها الزلزال. ووزعت في المرحلة الأولى سلات غذائية والمنظفات على 550 عائلة من ضحايا الزلزال.
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
أطلقت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH حملة مساعدات طارئة بعنوان "كن أملاً لغزة"، من أجل الفلسطينيين الذي باتوا في حاجة إلى المساعدات نتيجة الاعتداءات المتزايدة على فلسطين. وإلى جانب المساعدات الطارئة، تم توفير احتياجات الفلسطينيين الأخرى من المأوى والغذاء والدواء والمواد الصحية والوقود.
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
- هيئة الإغاثة الإنسانية IHH تستمر في تضمين جراحات المعاناة الإنسانية في سوريا. - حصيلة عشرة أعوام من المساعدات الإنسانية الحياتية المستمرة في سوريا.