مساعدات طارئة من هيئة الإغاثة الإنسانية للفلبين التي ضربها إعصار مدمر
في أعقاب الإعصار المدمر الذي ضرب الاسبوع الماضي مقاطعة مورو وجزر مينداناو جنوب الفلبين، يحاول اهل المنطقة تضميد جراحهم والعودة إلى حياتهم الطبيعية
الفلبين, جنوب آسيا 15.12.2012

اسفر هطول الأمطار الاستوائية وإعصار بابلو الذي تبعها الأسبوع الماضي عن مقتل 1100 فلبيني. لذلك قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات وعلى الفور بعد وقوع الكارثة، بإرسال مساعدات نقدية بمقدار 20 الف يورو لاهل مورو من خلال المنظمة الشريكة العاملة في المنطقة

 
وبهذه المساعدات، سيتم توفير المعونات الغذائية للمحتاجين واكثر المتضررين من الإعصار في جزر مينداناو وملاجئ للذين فقدوا منازلهم
 
ويضرب الفلبين كل عام ما يقرب من 20 عاصفة وإعصار تسفر عن مقتل الآلاف من الفلبينيين. ويعتبر إعصار بابلو احد اشد الأعاصير التي ضربت البلاد هذا العام والذي افيد انه اكثر شدة من إعصار ساندي الذي ضرب الولايات المتحدة الامريكية في أكتوبر الماضي

اضغط هنا للتبرع عبر الإنترنت

اضغط هنا للحصول على أرقام الحسابات المصرفية
أخبار مشابهة
شاهد الجميع
فرق الإغاثة في هايتي التي ضربها الزلزال
فرق الإغاثة في هايتي التي ضربها الزلزال
وصلت وحدات إدارة الكوارث التابعة لهيئة الإغاثة الإنسانية İHH إلى هايتي التي ضربها الزلزال. ووزعت في المرحلة الأولى سلات غذائية والمنظفات على 550 عائلة من ضحايا الزلزال.
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
أطلقت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH حملة مساعدات طارئة بعنوان "كن أملاً لغزة"، من أجل الفلسطينيين الذي باتوا في حاجة إلى المساعدات نتيجة الاعتداءات المتزايدة على فلسطين. وإلى جانب المساعدات الطارئة، تم توفير احتياجات الفلسطينيين الأخرى من المأوى والغذاء والدواء والمواد الصحية والوقود.
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
- هيئة الإغاثة الإنسانية IHH تستمر في تضمين جراحات المعاناة الإنسانية في سوريا. - حصيلة عشرة أعوام من المساعدات الإنسانية الحياتية المستمرة في سوريا.