إسرائيل تواصل قتلها للسكان المدنيين
تستمر الإعتداأت الإسرائيلية والإحتلال الإسرائيلي غير المشروع للأراضي الفلسطينية, فقد بدأت إسرائيل هجوما جديدا على غزة التي تقع تحت الحصار الإسرائيلي منذ اربعة أعوام على مرأى من العالم بأسره . وقد اسفر
فلسطين 09.04.2011

وفقا للأطباء وشهود العيان ، ضرب اثنين من الهجومات الجوية الأربعة الأنفاق تحت الأرضية بالقرب من بلدة رفح في جنوب قطاع غزة. وقالت المصادر نفسها أن الغارات الجوية الأخرى قد أصابت مركز للتدريب تابع لكتائب عز الدين القسام و الهدف الآخر كان أرض خالية و كلاهما يقع في شرق مدينة غزة , وذكر أن  واحد من الذين استشهدوا هو من قادة حماس، والآخر هو رجل حراسة.وارتفع عدد الشهداء الفلسطينيين الذين إستشهدوا بسبب هجمات الدبابات والطائرات الاسرائيلية  إلى 18 شهيدا, و بهذا وصل عدد الشهداء الفلسطينيين الذين إستشهدوا منذ بدأ الإشتباكات في 20 مارس إلى 35 شهيدا.

و من الاماكن التي قصفتها إسرائيل مسجدين و سيارة اسعاف و عدد كبير من المنازل, وسط مخاوف من إزدياد عدد القتلى والجرحى, و قررت حكومة حماس وقف اطلاق النار بشرط وقف إسرائيل هجماتها, ولكن وبعد شروق الشمس نفذت إسرائيل هجوم مميت مشيرة بأنه لا مجال لوقف اطلاق النار . وتدعي إسرائيل بأن هجماتها هذه هي ما إلا ردا على  الهجمات الصاروخية القادمة من  قطاع غزة

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
لحوم أضاحيكم تصل لأهل غزة
لحوم أضاحيكم تصل لأهل غزة
وزعت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (IHH) لحوم الأضاحي على 6 آلاف و500 عائلة فقيرة في قطاع غزة تحت الحصار الإسرائيلي.
بركة الأضحية في كركوك
بركة الأضحية في كركوك
قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH بإيصال مساعدات قربان المحسنين إلى 12 ألف محتاج في كركوك، في إطار أنشطة الأضاحي لعام 2021.
مساعدات الأضاحي تصل إلى لبنان
مساعدات الأضاحي تصل إلى لبنان
قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (İHH) بإيصال مساعدات الأضاحي إلى 18 ألفاً و600 محتاج في لبنان، ضمن نطاق فعاليات الأضحية لعام 2021.