إسرائيل انتهكت أيضا حقوق الملكية
عكس التقرير الذي نظمته لجنة تحقيقات الحوادث التابع للامم المتحدة جوانب مختلفة للعدوان القرصاني الذي قامت به إسرائيل ضد اسطول المساعدات الإنسانية في المياه الدولية في مايو 2010 , فوفقا لتقرير الامم ال
فلسطين 14.06.2011

إرتكبت إسرائيل بإعتدائها على أسطول الحرية في المياه الدولية في البحر الأبيض المتوسط في 31 مايو 2010  العديد من الجرائم ضد الإنسانية , و يؤكد تقرير مافي مرمرة الصادر عن لجنة تحقيقات الحوادث التابعة للامم المتحدة على الوثائق التي تثبت الجرائم التي ارتكبتها إسرائيل أثناء الهجوم . و بجانب الجرائم التي إرتكبتها إسرائيل من قتل تعسفي و جرح للعديد من الناس, اكد التقرير على جريمة اخرى و هي مصادرة إسرائيل للممتلكات الشخصية للركاب و لجميع مواد المساعدات الانسانية في الاسطول حتى مصادرتها و سلبها للسفن نفسها. فقد استولت  إسرائيل على نقود الركاب  وهوياتهم  و حواسيبهم و جميع متعلقاتهم الشخصية. وفقا لتقرير الامم المتحدة يعد هذا إنتهاك اسرائيلي للحقوق الملكية للركاب. و جرائم السرقة التي إرتكبتها إسرائيل وفقا لتقرير الأمم المتحدة على النحو التالي. *من بين الممتلكات الشخصية التي قامت إسرائيل بمصادرتها يوجد : العملات النقدية و جوازات السفر وبطاقات الهوية ورخص القيادة  والهواتف النقالة  وأجهزة الكمبيوتر المحمولة، ومشغلات   التسجيل و الكاميرات ومعداتها وبطاقات الائتمان  والوثائق و الكتب و الملابس و الاطعمة  / تقرير للأمم المتحدة  235 رقم.  ذكرت وسائل الاعلام الاسرائيلية في 20 أغسطس 2010، بان 4 جنود اسرائيليين على الاقل قد القي القبض عليهم بتهمة سرقة و محاولة بيع أجهزة الكمبيوتر المحمولة التابعة لركاب اسطول الحرية / تقرير للأمم المتحدة  235 رقم اكد صحفي من ركاب سفينة سفينادي بانه و اثناء حبسه في سجن بئر السبع و بعد الإفراج عنه من هناك قد قام البعض في إسرائيل بالتسوق مستخدمين بطاقات الائتمان التابعة له. / تقرير للأمم المتحدة  235 رقم تم إنفاق أكثر من 1000 دولار امريكي في اسرائيل بإستخدام بطاقة تأمين تابعة لاحد ركاب الاسطول كانت قد صودرت منه بعد الهجوم. / تقرير للأمم المتحدة  235 رقم و ترى الهيئة ان ما قامت به السلطات الاسرائيلية في مختلف السفن المشاركة في الاسطول من مصادرات للممتلكات الشخصية للركاب و تدميرها و تخريبها لبعضها ما هو إلا إنتهاك لحقوق الملكية و حق الحرية في التعبير / تقرير للأمم المتحدة  245 رقم

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
الأضاحي تصل إلى 65 ألف سوداني
الأضاحي تصل إلى 65 ألف سوداني
قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (İHH) بإيصال مساعدات الأضاحي إلى 65 ألف محتاج في السودان، ضمن نطاق فعاليات الأضحية لعام 2021.
180 ألف سوري يستفيد من حملة الأضحية
180 ألف سوري يستفيد من حملة الأضحية
خصصت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (İHH) 5 آلاف و130 حصة أضحية لأهلنا في سوريا في إطار حملة الأضحية لعام 2021. حيث استفادمن لحوم الأضاحي 180 ألف مضطهد ومظلوم يعيشون في مناطق مختلفة من سوريا.
بركة الأضحية في كركوك
بركة الأضحية في كركوك
قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH بإيصال مساعدات قربان المحسنين إلى 12 ألف محتاج في كركوك، في إطار أنشطة الأضاحي لعام 2021.