إستمرار تدفق اللاجئين إلى الحدود مع تركيا
يستمر كل يوم تدفق اللاجئين السوريين الفارين من المذابح هناك إلى الحدود التركية. حيث يقيم الآلاف من اللاجئين السوريين القادمين إلى منطقة تل ابيض في فصول المدارس في محاولة البقاء على قيد الحياة في ظل ظر
الشرق الأوسط, سوريا, تركيا 17.12.2012

وقام وفد من جمعية الإغاثة الإنسانية بمدينة شانلي اورفا التركية بزيارة اللاجئين السوريين المقيمين في مدارس صبق ونسيبة في منطقة تل ابيض وتقديم مساعدات من دفايات حطب و وقود للاجئين هناك الذين ليس لديهم اي إمكانية لمكافحة البرد القارس سوى اسرة من الإسفنج وبطانيات


ونتيجة لعدم وجود اي اماكن لإستعابة مثل هذا العدد من اللاجئين في المخيمات في تركيا، يضطر النازحون من المدن الكبرى مثل دمشق وحلب ودير الزور وغيرها الذين غادروا منازلهم للإقامة في المدارس القريبة من المناطق الحدودية مع تركيا

و وفقا لنتائج زيارة وفد جمعية الإغاثة الإنسانية في شانلي اورفا، هناك ما يقرب من 1000 سوري في هذه المدارس، 300 منهم تحت سن العاشرة و 300 منهم فيما بين العاشرة والعشرين من العمر و200 شاب فيما بين 20 و30 من العمر والباقين فيما فوق الثلاثين من العمر
ومن اهم الاحتياجات الطارئة للاجئين السوريين الذين ينتظرون فرصة لعبور الحدود إلى تركيا، اغذية رضع واطفال وحفاظات وملابس واحذية شتوية وبطانيات واسرة وسجادات ومدافئ كهربائية وادوية وغيرها
أخبار مشابهة
شاهد الجميع
تدور الدواسات لأجل الأيتام
تدور الدواسات لأجل الأيتام
ينطلق إحسان كيليش؛ أحد متطوعي فرع ملاطيا في هيئة الإغاثة الإنسانية IHH من محافظة ملاطيا محاولاً لفتاً الأنظار وتوجيهها نحو قضايا الأيتام. سيجوب كيليش 13 محافظة تركية قاطعاً مسافة 1500 كم على الدراجة الهوائية.
سلوك مثالي من شباب كوتاهيا
سلوك مثالي من شباب كوتاهيا
قام فريق المتطوعين الشباب في هيئة الإغاثة الإنسانية IHH، فرع كوتاهيا، بدعم من أهل الخير بترميم منزل أحد المواطنين المحتاجين من ذوي الاحتياجات الخاصة.
سلوك مثالي من عروسين
سلوك مثالي من عروسين
سلوك مثالي برز من العروسين كوتشر و آي دمير، اللذين تزوجا في مدينة قرامان التركية. حيث تبرعا بوجبات زفافهما لدار للأيتام التابعة لهيئة للإغاثة الإنسانية IHH في مدينة فاطاني بتايلاند.