الْسُّفُن تَنْتِظَر فِي جَنُوْب قُبْرُص
التقت السفن المُحمَّلة بمستلزمات المساعدات الإنسانية في جنوب قبرص. وكانت متجهه إلي فلسطين بالأدوية والأجهزة الطبية. ومن المنتظر أن تتحرك السفن من جديد بمجرد وصول السفن الأخري ونوابها. وفي هذه الاثناء
فلسطين, شمال قبرص, الشرق الأوسط, تركيا 29.05.2010

التقت سفينة مرمرة الزرقاء بثلاثه سفن أخري مُحمَّلة، في جنوب قبرص. ومن المنتظر وصول ثلاث سفن أخري في نفس المكان.

وتنتظر السفن وصول النواب القادمون من البرلمان الأوروبي عُرض بحر قُبرص. ولعل سبب تأخر النواب وعدم الحاقهم بالسفن يرجع إلى عدم سماح القسم الرومي بقبرص بمرور البرلمانيين.

وبوصول الخمسة عشر نائب سيستمروا في طريقهم نحو البحر الأبيض المتوسط.

من جانبه اعلن يلدرم \"أن وزارة الخارجية التركية, والبرلمان الأوروبي, ووزارة الخارجية الفرنسية والعديد من البلدان الأخرى تساعد وتؤيد حركتنا واعمالنا. والآن أتحدث إلى إسرائيل؛ فلتعلم أنَّ هذه الحركة تحظى بدعم من العالم كله, وأن الهدف الذى ننشده من ذلك هو السماح لنا بمرور هذه السفن. وفي الحقيقة هذا هو ما يجب أن يكون. ولو كنتم تدَّعون أنكم تساعدون غزة؛ فهلموا واسمحوا لنا بمرور هذه السفن. واثبتوا صدق كلامكم\".

وتابع يلدرم الذى أفاد في تصريحاته بأنهم لن يتراجعوا خطوة واحدة منذ أن شرعوا في رحلتهم من تركيا, قائلا: \"نحن لم نبحر بهذه المساعدات من أجل أن نعود دون أن نوصلها لأهل غزة.. فنحن لدينا في هذه السفن 10 الف طن مساعدات إنسانية.. ومهما صعدَّت إسرائيل من حدة التوتر فلن نيأس ولن نتراجع أبدا\".

وداوم يلدرم حديثه عن تجهيزات إسرائيل للعملية, قائلا: \"لتستعد إسرائيل كما تشاء, فنحن لا نحمل حتى سكين واحد؛ ولكننا حركة أو إسطول مدني وإنساني تماما، ولا نمارس بذلك أى حركة أو عمل سياسي. ولا نقوم بدعاية لحماس كما تزعم إسرائيل.. فحماس قادرة على القيام بسياستها الخاصة بها.. وظيفتنا هي مساعدة - ولو بشئ ضئيل - الناس الذين وقعوا تحت الحصار منذ عام 2006.. والمساعدات التي يبلغ وزنها 10 آلاف طن الموجودة على متن السفن؛ تمثل أهمية حيوية من أجل شعب فلسطين. وربما تكن للأدوية والأجهزة الطبية التي نحملها، عاملش مؤثرا في إحياء الآلاف من الأطفال.. ولتعلم إسرائيل أننا لا نقم بهذا العمل الإنساني لإرتكاب جرائم.. وليقم الإسطول الإسرائيلي بعملية عسكرية. والصحافة الإسرائيلية كتبت اليوم باحتمال قيام إسرائيل بعملية عسكرية وهذا ما يثبت أنَّ إسرائيل دولة محتلة. الأمر الذي أدى إلى مناقشات ساخنة في إسرائيل وهي تناقش موضوع الحصار, وبدأ الشعب الإسرائيلي يشاهد الحقيقة التي يشاهدها العالم أجمع. والآن على الساسة الإسرائيليين أيضاً رؤية هذه الحقيقة. وترفع إسرائيل الحصار.

ونحن الآن في انتظار اليوم الذي سيصل فيه نشطاء السلام (578 ناشط) الموجودين على متن سفينة مرمرة الزرقاء إلى غزة. ولا توجد أية مشكلة في السفينة.. والنشطاء شغلهم الشاغل هو الدخول لغزة. والسفينة مزودة بتسعة أطباء, وممرضتين, واثنين من موظفي الصحة وهم على أهبة الاستعداد لمعالجة الحالات الطارئة في السفينة. وعلى متن السفينة يتواجد أيضا الشيخ رائد صلاح المعروف بحارس المسجد الأقصى

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
فرق الإغاثة في هايتي التي ضربها الزلزال
فرق الإغاثة في هايتي التي ضربها الزلزال
وصلت وحدات إدارة الكوارث التابعة لهيئة الإغاثة الإنسانية İHH إلى هايتي التي ضربها الزلزال. ووزعت في المرحلة الأولى سلات غذائية والمنظفات على 550 عائلة من ضحايا الزلزال.
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
أطلقت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH حملة مساعدات طارئة بعنوان "كن أملاً لغزة"، من أجل الفلسطينيين الذي باتوا في حاجة إلى المساعدات نتيجة الاعتداءات المتزايدة على فلسطين. وإلى جانب المساعدات الطارئة، تم توفير احتياجات الفلسطينيين الأخرى من المأوى والغذاء والدواء والمواد الصحية والوقود.
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
- هيئة الإغاثة الإنسانية IHH تستمر في تضمين جراحات المعاناة الإنسانية في سوريا. - حصيلة عشرة أعوام من المساعدات الإنسانية الحياتية المستمرة في سوريا.