الصوماليون يتعلمون نظم الزراعة الحديثة من تركيا
في الوقت الذي تستمر فيه الآثار المميتة للجفاف و المجاعات في الصومال, تواصل هيئة الإغاثة الإنسانية و حقوق الإنسان و الحريات تنفيذ المشاريع الدائمة التي تهدف لمنح الشعب الصومالي الإمكانيات للوقوف على اق
الصومال 26.09.2011

على الرغم من ان اكثر من 50 % من اراضي الصومال التي تعاني من الجوع والجفاف هي أراض صالحة للزراعة , إلا ان اهل المنطقة لا يستخدم إلا ما يقرب من 2 % منها , و ذلك لقلة المعرفة والخبرة اللازمة لاهل الصومال , فضلا عن عدم وجود البنية التحتية مما يقلل من امكانيات إستخدام اهل المنطقة لاراضيه الخصبة جدا و القابلة للزراعة بكل انواعها . فمن ضمن الانشطة التي بدأتها هيئة الإغاثة الإنسانية و حقوق الإنسان و الحريات في المنطقة من اجل إصلاح الزراعة , تقوم الهيئة بتنفيذ مشروع إنشاء مدرسة للزراعة و الذي سيستمر لمدة 5 سنوات . حيث سيتم تعليم القرويين جميع أنواع الطرق الزراعية الحديثة و تدريبهم للقيام بالزراعة الحديثة في قراهم .

و سوف يساهم هذا المشروع في تدريب و تمهين المزارعين القروين من العاصمة مقديشو و ما حولها من قرى و الذي سيستمر لمدة 5 سنوات لتطوير الزراعة الصومالية بقدر الإمكان و باسرع شكل ممكن. و بعد هذا البرنامج سيتمكن هؤلاء المزارعون من تطبيق التقنيات الحديثة في الزراعة، و من ثم سيقومون بخدمة شعبهم و قراهم في هذا الإطار .

خبراء من تركيا يبحثون نوعيات التربة

و يقوم مهندسون و خبراء زراعيون من تركيا بالبحث في نوعيات التربة و الكشف عن النباتات التي يمكن زراعتها في المنطقة و تحديد أنسب المنتجات التي يمكن للاراضي الصومالية إنتاجها , سيقوم بعدها البدئ بمشروع ضخم في اراضي واسعة تابعة لهيئة الإغاثة الإنسانية وسيستمر لمدة 5 سنوات على الاقل . حيث سيتم التطبيق و التعليم في جميع أنواع التقنيات الزراعية الحديثة و انواع مختلفة من الزراعة في تلك المدرسة التي سيتم إنشاءها عن قرب. و بعد التدريبات اللازمة لذلك من المخطط تقديم الدعم اللوجستي للقرويين لتوفير الفرصة لهم بتطبيق ما تعلموه في هذه المدرسة . كما سيتم تقديم مساعدات و دعم للقرويين بما يشمل البذور ومياه الري و عربات والات الزراعة الحديثة .

كما و قد كانت هيئة الإغاثة الإنسانية قد ارسلت الة حفر للابار إلى الصومال لتلبية إحتياجات الأراضي الصالحة للزراعة في المنطقة من المياه .

اضغط للحصول على معلومات مفصلة عن المشاريع

اضغط هنا للتبرع عبر الانترنت

اضغط هنا للحصول على أرقام الحسابات المصرفية

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
فرق الإغاثة في هايتي التي ضربها الزلزال
فرق الإغاثة في هايتي التي ضربها الزلزال
وصلت وحدات إدارة الكوارث التابعة لهيئة الإغاثة الإنسانية İHH إلى هايتي التي ضربها الزلزال. ووزعت في المرحلة الأولى سلات غذائية والمنظفات على 550 عائلة من ضحايا الزلزال.
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
أطلقت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH حملة مساعدات طارئة بعنوان "كن أملاً لغزة"، من أجل الفلسطينيين الذي باتوا في حاجة إلى المساعدات نتيجة الاعتداءات المتزايدة على فلسطين. وإلى جانب المساعدات الطارئة، تم توفير احتياجات الفلسطينيين الأخرى من المأوى والغذاء والدواء والمواد الصحية والوقود.
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
- هيئة الإغاثة الإنسانية IHH تستمر في تضمين جراحات المعاناة الإنسانية في سوريا. - حصيلة عشرة أعوام من المساعدات الإنسانية الحياتية المستمرة في سوريا.