دعم من مدينة فان إلى الشعب السوري
على الرغم من الزلزال الشديد الذي ضرب مدينة فان التركية قبل ما يقرب من عامين وقبل حتى ان تضمد جراحهم بشكل تام، يواصل اهل المدينة تنظيمهم لبرامج دعم وإغاثة للشعب السوري الشقيق في محنته التي يعانيها
سوريا 27.12.2013

قام مجتمع الفكر والحضارة الطلابي في جامعة "يوزونجو يل" بمدينة فان التركية بالتعاون مع متطوعين هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات في المدينة بتنظيم سوق خيري داخل الحرم الجامعي تحت شعار '' كي لا يموت الأطفال السوريين بردا وجوعا''. كما وشمل هذا البرنامج عرض للصور يكشف عن مدى التدهور في الوضع الإنساني في سوريا نتيجة للإشتباكات هناك. ونتيجة للإهتمام الكبير بهذا البرنامج الذي خطط القيام به لمدة ثلاثة ايام فقط، تم تمديد هذه الفترة ليوم رابع

وبلغت إيرادات المنتجات اليدوية من الاطعمة المتعددة التي قامت بإعدادها متطوعات في المدينة حوالي 16 الف ليرة تركية اي حوالي 8 الاف دولار امريكي

وافاد السيد إبراهيم جين كيليج من جمعية المساعدات الإنسانية التابعة لهيئة الإغاثة الإنسانية في فان انه في حالة عدم كفاية إيرادات السوق التي يهدف منه إلى شراء شاحنة من الطحين من اجل اطفال سوريا، فانهم سيواصلون جهودهم حتى يتم تحقيقهم هذا الهدف

بالإضافة إلى الجهود التي يقوم بتنفيذها متطوعونا ومتطوعاتنا في مدينة فان من اجل مد يد العون للشعب السوري في محنته، قام طلاب جامعة "يوزونجو يل" بتنظيم ندوة تحت عنوان : نظرة على الوضع الحالي في سوريا. تم تنظيم هذه الندوة في الثامن عشر من ديسمبر في قاعة المؤتمرات بكلية أصول الدين وشاركت فيه هيئة الإغاثة الإنسانية بعرض قدمته السيدة زليحة صاغلام من وحدة البحوث والمنشورات التابعة للهيئة. قدمت السيدة صاغلام في عرضها هذا بمعلومات مفصلة حول انشطة هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات من اجل الشعب السوري مؤكدة على الوضع الإنساني المتدهور للشعب السوري الذي يواجه في نفس الوقت القصف الشرس لقوات نظام الاسد من جهة والظروف المناخية القاسية من جهة اخرى. واشارت السيدة صاغلام ان الهيئة تواصل جهودها الإنسانية منذ اكثر من 20 عاما وتقدم المساعدات للجميع بغض النظر عن الاسباب والاماكن مدلية بتفاصيل حول المشاريع الجارية التي تواصل الهيئة تنفيذها من اجل شعب مدينة فان منذ اول ايام الزلزال. وبعد ذلك العرض الذي حضره حوالي 210 طالب تم الإجابة على اسئلة الطلاب والحاضرين

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
فرق الإغاثة في هايتي التي ضربها الزلزال
فرق الإغاثة في هايتي التي ضربها الزلزال
وصلت وحدات إدارة الكوارث التابعة لهيئة الإغاثة الإنسانية İHH إلى هايتي التي ضربها الزلزال. ووزعت في المرحلة الأولى سلات غذائية والمنظفات على 550 عائلة من ضحايا الزلزال.
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
أطلقت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH حملة مساعدات طارئة بعنوان "كن أملاً لغزة"، من أجل الفلسطينيين الذي باتوا في حاجة إلى المساعدات نتيجة الاعتداءات المتزايدة على فلسطين. وإلى جانب المساعدات الطارئة، تم توفير احتياجات الفلسطينيين الأخرى من المأوى والغذاء والدواء والمواد الصحية والوقود.
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
- هيئة الإغاثة الإنسانية IHH تستمر في تضمين جراحات المعاناة الإنسانية في سوريا. - حصيلة عشرة أعوام من المساعدات الإنسانية الحياتية المستمرة في سوريا.