لا إن دعائكم لي كافي
بلغن الذي قضى حياته في اعمال الخير كان أول من يطلب مساعدته لتصليح الأعطال الكهربائية في البيوت الفقيرة، كان يرفض الأجرة و يقول "لا إن دعائكم لي كافي". في أي مكان يسمع فيه صوت المساعدة الإنسانية ف
فلسطين, تركيا 18.06.2010

ولد إبراهيم بلغن في ٢ مارس ١٩٤٩ انضم الى حملة إيصال المساعدات الإنسانية إلى غزة من مدينة سيرت، في إستمارة المتطوعين المنضمين إلى الحملة في المساعدات الإنسانية الى غزة اجاب على سؤال هل تمثلون اي منظمة او جماعة: انا امثل نفسي.

 

فقد حياته في الإعتداء الإسرائيلي على سفينة نقل المساعدات الإنسانية الى غزة. كان يشفل حيزا صغيرا على سطح تلك السفينة و يمثل نفسه كمتطوع محب لفعل الخير.

 

و في تعبئة إستمارة المتطوعين كتب في قسم ماهي الأعمال التي يمكن ان تساعدوا بها اجاب: اعمال الكهرباء و الأعمال و الماء. كان يأمل عند الوصول الى غزة ان يساعد تلك البيوت المحطمة على توصيل الكهرباء و المياه لها. كان يساعد الأحياء الفقيرة في تصليح الأعطال الكهربائية ومواسير المياه وعندما يناولونه الأجرة يرفض و يقول: لا إن دعائكم لي كافي.

 

كتب كلمتان فقط في الإستمارة في قسم لماذا تريدون المشاركة (اكتب مالا يزيد عن ٢٠٠ كلمة): المساعدة الإنسانية.

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
لحوم أضاحيكم تصل لأهل غزة
لحوم أضاحيكم تصل لأهل غزة
وزعت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (IHH) لحوم الأضاحي على 6 آلاف و500 عائلة فقيرة في قطاع غزة تحت الحصار الإسرائيلي.
بركة الأضحية في كركوك
بركة الأضحية في كركوك
قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH بإيصال مساعدات قربان المحسنين إلى 12 ألف محتاج في كركوك، في إطار أنشطة الأضاحي لعام 2021.
مساعدات الأضاحي تصل إلى لبنان
مساعدات الأضاحي تصل إلى لبنان
قامت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (İHH) بإيصال مساعدات الأضاحي إلى 18 ألفاً و600 محتاج في لبنان، ضمن نطاق فعاليات الأضحية لعام 2021.