الرجاء الانتظار
< كنا هناك

ربع قرن في مسيرة الخير

27.07.2018 محتوى خاص

bosna-dagitim.jpg

استقبل المسلمون في البوسنة عام 1992 على وقع القصف والقنابل أمام أنظار القوى الكبرى وسط أوروبا أمام، حيث حوصرت المدن، وارتكبت المجازر، وقتل الناس بلا رحمة ولا شفقة. حينها انطلقت ثلة من المتطوعين في تركيا إلى هناك لإيصال المساعدات الإنسانية إلى ضحايا الحرب في البوسنة والهرسك، لتثمر هذه المبادرة الطيبة بتأسيس هيئة الإغاثة الإنسانية IHH. لقد تم كسر الحصار المفروض على سراييفو وإيصال المساعدات إلى البوسنة؛ وكانت هذه البداية للمنظمة الأهلية الأولى التي استطاعت إيصال صوت المظلومين إلى الرأي العام الدولي. مرت السنين وما تزال القنابل تنهال على الأبرياء والمظلومين في بقاع مختلفة من العالم، واستمرت الهيئة في إيصال المساعدة للمظلومين والمعسرين خلال  الربع قرن الماضي، حيث كانت في البوسنة والشيشان وسوريا، وعند الكوارث الطبيعية في زلزال باكستان وهاييتي ووان ونيبال، وعند التسونامي في اليابان والفيليبين، ولدى حدوث الجفاف كانت في الصومال.

واصلت الهيئة خلال هذه السنوات نشاطاتها التي أنجزتها بعطاءات أهل الخير إلى 23.5 مليون شخص حول العالم مروراً من الأراكان وفلسطين وسوريا وأفريقيا وأفغانستان وهاييتي.

 ihh-annual-report-2017-3.png

بإمكانك الإطلاع على تقرير نشاطات هيئة الإغاثة الإنسانية IHH لعام 2017 بعد تحميله من الرابط التالي