دماء شهداء مافي مرمرة كانت بداية النصر
تقدم رئيس الوزراء الفلسطيني السيد إسماعيل هنية بالشكر الجزيل لتركيا لما قدمته وتقدمه من دعم ومساعدات للشعب الفلسطيني
فلسطين, فلسطين غزة, الشرق الأوسط, تركيا 28.11.2012

إستقبل رئيس الوزراء الفلسطيني  في قطاع غزة السيد إسماعيل هنية في منزله ممثلين من مؤسسات المساعدات الإنسانية القادمة من تركيا. وتقدم السيد هنية بشكره الجزيل لتركيا شعبا وحكومة لما قدموه من مساعدات للشعب الفلسطيني مضيفا : كانت دماء شهداء مافي مرمرة بمثابة بداية للنصر

وبدأ اللقاء بتحية السيد هنية لجميع ضيوفه والترحيب بهم شخصيا واحدا بواحد تبعه كلمة للسيد هنية. وحضر اللقاء ممثلون من هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات ورابطة اطباء الارض وجمعية جان سويو ( ماء الروح )ه

[video-301] 
 
وبعد تقدمه بالشكر الجزيل للشعب التركي لما قدموه ويقدموه من دعم لاهل غزة، اضاف رئيس الوزراء السيد هنية قائلا : \'\' لقد كانت تركيا دوما ولا تزال بجانبنا. لقد وقف الشعب التركي معنا ماديا ومعنويا. واظهرت تركيا بدماء شهداء مافي مرمرة انها بجانب غزة وفلسطين. نشكرهم جميعا لما قدموه لنا من دعم ومعونات
 
واشار إسماعيل هنية إلى أن إعلان وقف إطلاق النار في غزة هو بمثابة نصر مطلق للشعب الفلسطيني وان دماء شهداء مافي مرمرة هي بداية لهذا النصر. وذكر هنية ان إسرائيل كانت تخطط بالقيام بهجوم كبير على قطاع غزة في عام 2010 إلا ان حركة سفينة مافي مرمرة واسطول الحرية حالت دون ذلك مضيفا : \'\' دماء شهداء مافي مرمرة وصلت إلى غزة. وقفت تركيا دوما بجانبنا باموالها وارواحها
وتقدم هنية بالشكر لجميع منظمات الإغاثة العاملة في غزة قائلا : \'\' كنتم بجانبنا في اصعب اوقاتنا واظهرتم للجميع ان قضية فلسطين ليست قضية الفلسطينيين فحسب بل قضية الامة الإسلامية باسرها. ولن ننسى هذا ابدا
 
وافاد السيد رجب غوزال منسق أعمال الإغاثة الطارئة في هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات متحدثا باسم الهيئة انهم سيكونون دائما بجانب غزة وفلسطين وانه جاء ومعه سلام وتحيات المشاركين في سفينة مافي مرمرة اسر شهداءها وجرحاها مؤكدا ان الشعب التركي سيواصل دعمه ومساعداته للشعب الفلسطيني حتى تحرير القدس وفلسطين مضيفا : ثبت الله تعالى أقدامكم في قضيتكم المباركة
وفي نهاية اللقاء، قام السيد إسماعيل هنية بتقديم هدايا متنوعة لضيوفه
أخبار مشابهة
شاهد الجميع
تدور الدواسات لأجل الأيتام
تدور الدواسات لأجل الأيتام
ينطلق إحسان كيليش؛ أحد متطوعي فرع ملاطيا في هيئة الإغاثة الإنسانية IHH من محافظة ملاطيا محاولاً لفتاً الأنظار وتوجيهها نحو قضايا الأيتام. سيجوب كيليش 13 محافظة تركية قاطعاً مسافة 1500 كم على الدراجة الهوائية.
سلوك مثالي من شباب كوتاهيا
سلوك مثالي من شباب كوتاهيا
قام فريق المتطوعين الشباب في هيئة الإغاثة الإنسانية IHH، فرع كوتاهيا، بدعم من أهل الخير بترميم منزل أحد المواطنين المحتاجين من ذوي الاحتياجات الخاصة.
سلوك مثالي من عروسين
سلوك مثالي من عروسين
سلوك مثالي برز من العروسين كوتشر و آي دمير، اللذين تزوجا في مدينة قرامان التركية. حيث تبرعا بوجبات زفافهما لدار للأيتام التابعة لهيئة للإغاثة الإنسانية IHH في مدينة فاطاني بتايلاند.