هيئة الإغاثة الإنسانية تفتتح 636 بئر مياه في الصومال
تواصل هيئة الإغاثة الإنسانية و حقوق الإنسان و الحريات أعمالها بفتح آبار مياه جديدة في الصومال اكثر البلاد معاناة من الجفاف الذي تواجهه منطقة شرق افريقيا هذا العام . و ستعمل الهيئة التي تقوم بالفعل بفت
أفريقيا, الصومال 20.09.2011

يأتي نقص المياه على رأس المشاكل التي تعيشها منطقة شرق افريقيا اكثر المناطق فقرا و جفافا في العالم . حيث يضطر الناس هناك للسفر غالبا مشيا على الاقدام للعثور على الماء و الذي غالبا ما يكون مليئا بالطين و الجراثيم المختلفة مما يؤدي وفاة الكثير منهم نتيجة انتشار الأوبئة. و نظرا لواقع إستحالة الحياة بدون الماء , نستطيع ان نستنتج مدى اهمية حفر بئار مياه نقية جديدة من اجل اهل المنطقة . و في هذا الإطار قامت هيئة الإغاثة الإنسانية و حقوق الإنسان و الحريات حتى الان بإفتتاح 340 بئر مياه في الصومال تحت خدمة الشعب الصومالي, كما تقوم الهيئة بالتبرع ب636 بئر جديد في اقل من شهر واحد.

من المعروف ان منطقة شرق افريقيا و بخاصة الصومال تعاني من نقص شديد في البنية التحتية و ذلك من خلال سنوات طويلة من الجفاف والاستغلال والحرب الأهلية , مما هدم ايضا الزراعة والتجارة هناك مما دفع هيئة الإغاثة الإنسانية و حقوق الإنسان و الحريات للقيام بتنفيذ مشاريع دائمة من اجل المساهمة في تطوير المنطقة . وبالنظر إذا كان نحو 4 آلاف شخص يستفيدون من بئر مياه واحد , فإن حفر و إنشاء آبار مياه جديدة هو من اهم المشاريع الدائمة التي تحتاجها المنطقة بشكل طارئ و حساس.

هيئة الإغاثة الإنسانية تفتتح 340 بئر مياه حتى الان

يفقد الناس و الحيوانات ايضا حياتهم من العطش نتيجة للجفاف في المناطق التي ينقصها موارد المياه في العاصمة مقديشو و جنوب الصومال حيث يعيش فيها أغلبية الشعب الصومالي. و على الرغم من جميع الصعوبات في هذه المناطق , تواصل هيئة الإغاثة الإنسانية و حقوق الإنسان و الحريات اعمالها في حفر و إنشاء ابار مياه حيث بلغ عدد الابار التي قامت الهيئة بإعدادها حتى يومنا هذا 340 بئرا في مختلف مناطق الصومال. كما تقدم المتبرعون من اهل شعبنا الكرام و الذين يستحقون دعاء الصوماليين بالخير بدعمهم و مساعدتهم لاهل المنطقة الذين يعانون من اكبر موجة جفاف واجهتها المنطقة في الاعوام ال60 السابقة.

تبرعات لهيئة الإغاثة الإنسانية مع بداية الازمة من اجل 636 بئر مياه.

تقدم اهل الخير منذ بداية الأزمة في الأشهر الأخيرة لهيئة الإغاثة الإنسانية بالتبرع من اجل 636 بئرا جديدا للمياه. حيث بدأ العمل في 100 بئر بينما تنتظر 536 بئرا الإفتتاح . و من المقرر ان يمنح اسماء المتبرعين الكرام على الابار التي سيتم إفتتاحها في الصومال , كما سيكون حسنة في الآخرة ليد مساعدة مدت لمساعدة أفقر شعب في العالم .

كما يمكنكم إخوتنا و اخواتنا الكرام المشاركة في حملتنا لحفر بئار مياه جديدة للمساهمة في مساعدة ملايين يواجهون الموت يعيشون في اكبر موسم جفاف تخوضه المنطقة منذ 60 عاما .

اضغط لتبرع عبر الانترنت

اضغط هنا للحصول على أرقام الحسابات المصرفية

أخبار مشابهة
شاهد الجميع
فرق الإغاثة في هايتي التي ضربها الزلزال
فرق الإغاثة في هايتي التي ضربها الزلزال
وصلت وحدات إدارة الكوارث التابعة لهيئة الإغاثة الإنسانية İHH إلى هايتي التي ضربها الزلزال. ووزعت في المرحلة الأولى سلات غذائية والمنظفات على 550 عائلة من ضحايا الزلزال.
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
İHH ترسل مساعدات طارئة إلى فلسطين
أطلقت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات İHH حملة مساعدات طارئة بعنوان "كن أملاً لغزة"، من أجل الفلسطينيين الذي باتوا في حاجة إلى المساعدات نتيجة الاعتداءات المتزايدة على فلسطين. وإلى جانب المساعدات الطارئة، تم توفير احتياجات الفلسطينيين الأخرى من المأوى والغذاء والدواء والمواد الصحية والوقود.
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
IHH تضمد الجراح في سوريا منذ 10 سنوات
- هيئة الإغاثة الإنسانية IHH تستمر في تضمين جراحات المعاناة الإنسانية في سوريا. - حصيلة عشرة أعوام من المساعدات الإنسانية الحياتية المستمرة في سوريا.