الرجاء الانتظار

البحث والإنقاذ

لا يعد الكوكب الذي نعيش على سطحه بحديث عهد بالكوارثِ الطبيعية، فخلال السنوات الثلاثين الأخيرة فقط، قتل نحو 2.3 مليون إنسان حول العالم جراء هذه الكوارث. وعلى امتداد تلك السنوات، توجهت فرق البحث والإنقاذ التابعة لهيئة IHH من تركيا إلى مناطق الطوارئ في مختلف أرجاء العالم، لتقوم بدايةً بتفقد المنطقة المنكوبة، وإعداد تقريراً عنها، ثمَّ وضع خطة للعمل، وبذل كافة الجهود لتلبية احتياجات الضحايا.

تخضع فرق البحث والإنقاذ والإغاثة العاجلة التابعة لهيئة الإغاثة الإنسانية IHH لمختلف الدورات التدريبية والتعليمية حتى تكتسب الكفاءة العالية. وتشمل هذه التدريبات: البحث والإنقاذ تحت الماء وأثناء الحرائق وبين الأنقاض والانهيارات، كما تتضمن التدريب على عمليات الإخلاء وآلياتها وغيرها من التدريبات.

من أصعب ما تواجهُ الفرق العاملة في المناطق المنكوبة من مشكلات؛ هي مشكلة انقطاع شبكات التواصل السلكية واللاسكية التي قد تؤدي أحياناً إلى شلِّ حركة تلك الفرق. لكن الدورات التخصصية التي يخضع لها عناصر فرق الإنقاذ التابعة لهيئة IHH تؤهلهم لاستخدام أجهزة الاتصال والتعامل معها في كافة الظروف؛ بل وتأسيس محطات وشبكات اتصال مؤقتة. ويشرف على هذه الدورات مدربون وخبراء تابعين لإدارة الكوارث والإنقاذ (آفاد) التابعة لرئاسة الوزراء التركية. وتضم فرق الهيئة للبحث والإنقاذ 850 عنصراً يمتازون بقدرتهم العالية وخبرتهم وجهوزيتهم التامة.